مهارات القيادة والتأثير في الاخرين وصفات القائد الناجح المؤثر

0 18

مهارات القيادة تعتبر من اهم المهارات التي من الضروري أن تتوفر في القائد، حتى تكون هى السبب في التأثير على الآخرين، خاصة مع ازدياد وريادة الكثير من الأعمال التي تحتاج إلى المهارات القيادية – leadership skills، والتي يجب علي كل من يريد أن يتقدم في العمل التمتع بها لتحقيق مستوى جيد في الأعمال الإدارية الملقاه على عاتقه ويستطيع تنمية و تطوير نفسه وأي مهارة شخصية يملكها بالفعل حتى يكون ريادي والقائد في عمله.

ونهتم في مجلة الاسرة العربية في منح جميع الزائرين الأفكار والخطوات التي يمكنهم اتباعها حتى يصبحون من الشخصيات الرائدة ويملكون مهارات القيادة بسهولة، وسوف نوضح في هذا المقال ما هي تلك الخطوات الفعالة التي يجب عليك الاهتمام بها حتى تكون قائد ناجح.

مهارات القيادة:

هناك بعض الصفات التي يتمتع بها القائد الناجح، وتعتبر مهارات القيادة هي عنصر مهم في معادلة العمل الناجحة التي يبحث عنها كل قائد بشكل مستمر، وتعتبر بداية تحقيق الكثير من الأهداف في الإدارة عبر برنامج محدد يضعه القائد حتى يصل بكل سهولة لهدفة، ومن أهم الخطوات التي يمكنك اتباعها للحصول على مهارات القيادة الناجحة هي:

1. حب العمل والشعور بالشغف:

النفس البشرية دائمًا تريد البحث والتمتع بالشغف تجاه ما تقوم بعمله، ولذلك يجب عليك أن تكون من الأشخاص الذين يتمتعون بحب عملهم والشغف تجاهه حتى يمكن ان تؤديه بأفضل شكل ممكن، وتلك تعتبر من اكثر صفات القائد أهمية، فإذا كان لا يحب عمله وشغوف به لن يمكنه التقدم به بشكل أكبر و التعرف على جميع تفاصيله بدقه.

فإذا كنت لا تحب ما تعمل حاول ان تسعى لحب عملك حتى تستطيع مع الوقت أن تعمل ما تحب بالفعل.الشغف يمنحك دائمًا الشعور بالإيجابية وامكانية تحقيق ما تريده بين افراد العمل، فأن الحماس يعتبر جزء لا يتجزأ من البرنامج الذي يصنع القائد المتميز والناجح وجزء كبير من مهارات القيادة.

فأن صفة القائدة أو قيادة المهام لا يجب أن تكون من الصفات الرتيبة ولكنها يجب أن تتمتع بالحماسة حتى يمكنه تشجيع الموظفين والعاملين على الشعور بنفس الشيء والشغف تجاه عملهم.

مهارات القيادة

2. التواصل مع فريق العمل:

إن في الكثير من الشركات حاليًا يوجد نظام المشاركة والمناقشة مع العاملين للتعرف دائمًا على ما هو القرار المناسب و اتخاذ اجراءات ضرورية تتناسب مع هذا القرار، وهذا يساعد العاملين على التحفيز أكثر وإلزامهم بالتفكير بشكل جماعي مما يشجع روح المشاركة والتواصل بشكل مباشر فيما بينهم.

ومن الضروري عند تقوية وبناء تلك الصفة بين العاملين والموظفين أن يتمتع القائد نفسه بتلك الصفة أيضًا ويمكن ان يكون هو من يشجع فريقه على ذلك ويقوم بالعمل على تطويرها حتى يمكن الاستفادة من الاراء الجماعية في العمل، فمن الضروري التواصل مع العاملين معك في المكان نفسه مهما كان عدد كبير.

ولكن يجب ان يعرف الموظفين أن قائدهم متواصل معهم دائمًا ويستمع لهم مما يشجعهم على حب العمل بشكل أكبر وبناء مشروع أكبر نظرًا لشعورهم بأن أرائهم وأفكارهم جزء مهم في تلك الشركة أو مكان العمل بشكل عام.

3. تنفيذ جميع الأفكار المناسبة المطروحة:

كما ذكرنا فأن القائد يجب أن يستمع دائمًا و يكتب جميع الأفكار التي يقوم فريقه بتقديمها له، فيمكن من خلال تلك الأفكار وضع مفتاح لأي فكرة يمكن اكتسابها مستقبلًا، ومع التدريب وزيادة التطوير تكون بداية لفكرة جيدة.

ومن الضروري الاهتمام بجميع الأفكار التي يقدمها الفريق، فهذا يرسخ مفهوم التواصل والعمل في فريق بشكل كبير، ويساعد على بناء الثقة بين القائد وفريقه و الدليل على ذلك أن الأفكار التي يطرحها أي فرد تكون محل نقاش وتنفيذ بالفعل.

وتلك العملية تساعد على تشجيعهم في الابتكار بشكل أكبر ضمن الاختيارات المطروحة امامهم، وايضًا في كافة الأقسام، فان العمل الجماعي يحتاج دائمًا لمناقشة كافة الإدارات فأن عالم القيادة لا يرتبط بكبار السن أو الشباب، يرتبط فقط بمن لديه القدرة على قيادة الفريق وتطويره بشكل أكبر ومنحه الثقة لمواصلة العمل والتجديد والتطور.

4. تقدير فريق العمل:

لحياة أكثر نجاحًا بينك وبين فريق العمل، وتكون لديهم القائد الناجح بالفعل يجب عليك بناء تاريخ من الثقة والتقدير بينهم، و للتدريب على هذا يجب عليك عند اخذ القرارات المهمة او تنفيذ الأفكار ذات كفاءة وكانت من اقتراح أحد الأفراد المتواجدين في الفريق ان تقوم بتقدير ذلك الفرد الشكر في الكثير من قدرات التي يتمتع بها.

فأن ذلك يشجع هذا الشخص بشكل أكبر على التركيز في العمل وفهم ان مجهوده وأفكاره يؤخذ بها بالفعل بل ويقدر عليها ايضًا، ويمكنك أن تمنحه كذلك مكافأة سواء مادية أو في العمل مثل نقله إلى قسم مخصص للإدارة أو وضع نظريات العمل التي يطرحها ضمن المناقشة والتنفيذ إذا كانت مجديه.

وهذا يشجع ايضًا أغلب فريق العمل على الحذو بنفس الطريق الذي قام به زميلهم، وجعلهم يفكرون بشكل أكبر بتطوير عملهم سواء عن طريق الأفكار أو وسائل العمل المختلفة، الاهتمام ببناء العلاقات بين أصحاب أو قائد العمل في شركة كبيرة كانت أو صغيرة من أكثر الصفات الحكيمة التي يمكنك التمتع بها حتى تستطيع بناء ثقة بينك وبين فريقك ومشاركتهم في الأفكار وحل المشكلات مهما كانت، مما يجعلكم فريق متكامل ومنظم وليس مجرد قائد أو قادة ومجرد موظفين، وتلك الروح الجماعية هي أفضل صفة يمكن للقائد التمتع بها.

اقرأ من هنا ايضاً : كيف تكون محبوبا من الجميع

5. لدي القائد رؤية واضحة:

يجل على قائد الفريق أن يتمتع بالشغف كما ذكرنا وهذا ما يجعله مستمتع بالعمل ومندفع في بعض الأحيان، ولكن حتى يمكن أن يصل لهدفه بشكل أفضل، يجب عليه ان يكون ذو رؤية واضحة تساعده على التميز والوصول لما يريد بشكل صحيح.

فان الأفكار تكون جيدة على الورق، ولكن عند محاولة تطبيق الفكرة بالطريقة الصحيحة قد لا يجد الشخص الرؤية الواضحة و المنظمة التي يمكنه من خلالها تنفيذ تلك الفكرة بالفعل.

لذلك حتى يمكن للقائد أو المدير أن يقوم بالقاء الضوء على الأفكار التي طرحها فريقة أو الذي فكر فيها فهو يحتاج لرؤية محددة وواضحة ومحفزة لفريقة بالكامل، حتي يمكن تحديد مسارات آمنة لمواصلة العمل والحصول على نتائج نهائية مبهرة، فأن الأفكار العقلية بدون رؤية واضحة تبقى مجرد أفكار لا تصل إلى حيز التنفيذ.

6.  التمتع بالمصداقية والنزاهة مع المرونة:

أنت ككقائد عليك أن تكون مؤثراً في فريق عملك، ومن الأفضل أن يكون من يتمتع بالقيادة محبوب في الوقت نفسه ويتمتع بجميع الصفات الإيجابية حتى يكون مثال لجميع العاملين أو المشاركين معه في نفس العمل.

وحتى يمكن إعداد فريق عمل أفضل يجب عليك التمتع بالنزاهة والمصداقية مع فريق عملك وفي حالة تفوهت بأي وعد يجب عليك الوفاء به حتى يمكنك تحفيز الأخرين على نفس الشيء مما يعزز الثقة فيك بشكل أكبر.وفي مقابل هذا يجب عليك أن تكون قائد مرن ايضًا والذي يعد من اهم مهارات القيادة، فلا يجب أن تتمسك بأراء لا يحتاجها العمل لمجرد أنها هدف او تعريف بانك تتمتع بالمصداقية بالفعل.

ولكن يجب أن تكون مرن وتعرف ما هي افضل قرارات سوف تساعد على تطوير العمل، و ماهي القرارات التي سوف تؤثر بالسلب عليه واختيار الأنسب للعمل.

في نهاية مقالنا اليوم نكون قد اوضحنا لك ما هي مواصفات القائد الناجح وما هي مهارات القيادة التي يجب التمتع بها في حالة الحصول على منصب للقيادة في مجال عملك، والذي يساعد على جعلك ناجح بين زملائك عند القيام بشغل أي منصب أو عمل ويكون النجاح دائمًا حليف لك.

اترك رد

لن يتم نشر بريدك الالكتروني.